السنور

عُذبت إمرأةً في هرةٍ حبستها حتى ماتت جوعاً فدخلت فيها النار ـ نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ـ

Bild 028 2Bild 028

ملحق الكرامات الأخباري


الناشر : الفقير لله والغني بفيضه ناجي الحازب آل فتله



 

للتواصل

 

أعمال تشكيلية

ثقافة جهادية

ومضات

أخبار الجهاد

موقف في خبر

المستهل

 

 

 

 

 

مربط الفرس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الكرامات

 


أيدك الله ياشيخ خالد الراشد أيها العلامة ُالجرئ الَّلبان

kahlidelraschid2


قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى : ماذا تصنعون بي إن قتلي شهادة وسجني خلوة ونفيي سياحة


وسيبقى الجلاد جلاداً أما المجلود فسيبقى يحتمل نفسه ويحملها مُعذبة ً إلى هذا الحد الذي لايطاق أو الأكثر إيلاماً منه حيث يستحيل هو نفسه كله إلى وجع ٍ أو أشد منه:الوجع نفسه ومضاعفاته تحت وطأة التعذيب في السجن وتحت وطأته خارجه دخولاً في دهاليز سجني " الرويس" و" الحاير" والجلاد ههنا هو عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ سلول يتقمصه بلحمه ودمه بوتفليقة معمرالقذافي محمد علي صالح " الأسود العنسي" ميشيل سليمان صباح الأحمد الصباح حسني مبارك بشارالأسد إبن علي محمد السادس عبدالله الثاني محمود عباس وإسماعيل هنية ـ خلطهم في جلاد واحد بمستويات متفاوتة وعلاقات أديولوجية مختلفة هو متعمد ـ ويتبوأه نوري المالكي شيعياً شيعياً يعتريه ضجيج مثاقبه الكهربائية وهي تحفر في رؤوس المسلمين مشمراً عن ذراع ٍ تلطخه دماؤهم هاته التي تغطيه بكامله
الفقير لله والغني بفيضه ناجي الحازب آل فتلة


قبل ثلاث سنوات ونصف السنة قامت العصابة الآل سعودية بأعتقال الشيخ الجليل خالد الراشد ولم تمض سوى فترة وجيزة على ذلك حتى أسرعت إلى تشكيل محكمة صورية حكمت عليه بالسجن لمدة خمس أعوام ولم تعتمد بحكم قره قوشيتها لهذا الغرض لائحة اتهام محددة وتركتها معومة تتوزعها مزاجيات هذه العصابة بين التحريض على "الفتنة" في خطبه ومحاضراته واتهامات أخرى فبركتها هي وسربتها إلى الملأ لأخفاء السبب الحقيقي لهذا الحكم وقبل ذلك لعملية اعتقاله الجوستابوي لتثير بذلك اللغط حوله في محاولة للحؤول دون ظهور سناؤه في ذب الشيخ خالد الراشد عن نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ضد الحملات الصهيوصليبية بأشكالها المختلفة وعلى وجه الخصوص الجرائم الكاريكاتورية منها هاته التي سهلت وصول أندرس فوغ راسموسن ـ الذي كان قد ارتكب تبريرها آنذاك ولايزال يرتكبه ـ إلى دفة الأمانة العامة لحلف الناتو وهو وصول إعلاني فاقع لأستعراضات ساركوزي الظلامية الواسعة النطاق ولضيق أفق أنجيلا ميركل وتشنجاتها العنصرية المستفحلة ضد حلفائها الأتراك رغم التزامهم بالعطاتركية قلباً وقالباً حيث تميط الأوبامية اللثام عن حبها الدفين للمسلمين بالمواظبة على قتلهم وتشريدهم واعتقالهم وتعذيبهم وتدمير بلدانهم طبقاً للمشروع الصهيوصليبي ـ وضمنه الأستراتيجيات الجديدة المستهلكة ـ الداخلة في اتونه العصابة الآل سعودية دخولاً متيناً يجعل من الصعب تصور زيادة الحكم بالسجن على الشيخ العلامة الجرئ اللبان خالد الراشد من 5 إلى 15 عاماً بسبب استنكافه من قره قوشيتها ومناكفته لمايسمى بالقاضي القاضي أصلاً بما تمليه هي نفسها عليه ولابد ان يكون في هذا المضمار مايملى عليها ضمنياً أو فعلياً من قبل سيدتها الصهيوصليبية وبنهاية التحليل ماينسجم مع طبيعتها هذه التي تشكلها كلها أصلاً منذ فبركة دولتها الأستبدادية في جزيرة العرب وضدها حيث واظبت منذ ذلك الحين على إعتقال المسلمين وتعذيب المسلمين وسبي المسلمين بمجرد مناقضتها أو انتقادها في شخصها هي مباشرة ً أو في شخص سيدتها المذكورة التي أسستها وطورتها واستخدمتها لبسط نفوذها على مدى تأريخها مايجعل قره قوشيات كـ " الخروج على ولي الأمر " خروجاً على الأسلام بلزوم:" ومن يتولهم منكم فأنه منهم ـ المائدة 51" وذلك يستوجب بالضرورة الخروج عليها خروجاً مطلقاً بالبيان والحسام

ـ 15 ربيع الثاني 1430هـ ـ 10 نيسان 2009م